إعلانات وتعميمات

الاتحاد من أجل الجمهورية يبارك للشعب الموريتاني الذكرى 57 للإستقلال المجيد

للمتابعة ...
عناوين الاخبار
  • رئيس الحزب يستقبل السفير الصيني في بلادنا
  • رئيس الحزب يستقبل سفير إيران لدى بلادنا
  • رئيس الحزب يستقبل وزير الدولة الصحراوي
  • رئيس الحزب يستقبل سفير الولايات المتحدة الأمريكية ببلادنا
  • الأمانة التنفيذية المكلفة بالتعليم تنظم ندوة علمية
  • الكاتب الأول في السفارة الصينية يزور مقر الحزب
  • انضمامات كبيرة وهامة للحزب في بلدية صنكرافة
  • اللجنة الوطنية للنساء تجتمع للتحضير لذكرى الاستقلال
  • المكتب التنفيذي يجتمع مساء أمس بالمقر المركزي
  • رئيس الحزب يستقبل سعادة السفير الفلسطيني ببلادنا
  • تهنئة رئيس الحزب بمناسبة العام الهجري الجديد
  • رئيس الحزب يستقبل سعادة السفير المصري في بلادنا
  • رئيس الحزب يستقبل السفير الفرنسي بموريتانيا
  • تعزية رئيس الحزب في ضحايا فيضانات لبراكنه ولعصابه
  • تعزية رئيس الحزب في رحيل الرشيد ولد صالح
قانون الإعفاء من التأشرة بين موريتانيا والصين أمام البرلمان

image-assamble-nationale

نواكشوط,  29/12/2016  –  صادقت الجمعية الوطنية خلال جلسة علنية عقدتها اليوم الخميس برئاسة النائب الأول لرئيسها السيد الخليل ولد الطيب على مشروع قانون اتفاق يتعلق بالإعفاء المتبادل من التأشيرة لحاملي الجوازات الدبلوماسية و جوازات العمل، الموقع في بيجين بتاريخ 14 سبتمبر 2015 بين حكومة الجمهورية الإسلامية الموريتانية وحكومة جمهورية الصين الشعبية.

وأكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون السيد إسلكو ولد أحمد إزيد بيه خلال مداخلته أمام السادة النواب على متانة وعمق العلاقات التي تربط موريتانيا مع جمهورية الصين الشعبية، حيث أقيمت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قبل أكثر من نصف قرن وبالتحديد يوم 19 يوليو 1965.

ونبه إلى أن متطلبات الحصول على التأشيرة تعكس مستوى العلاقات بين الدول، والوضعية الدبلوماسية لكل دولة في شبكة العلاقات الدولية، الأمر الذي جعل الوزارة تهتم بهذا الجانب، مشيرا إلى أن هذه الاتفاقية تأتي في هذا الصدد كما أنها تؤكد رغبة البلدين في تسهيل سفر مواطنيهم الحاملين لجوازات السفر الدبلوماسية وجوازات العمل.

وقال إن الطرفين سيلتزمان بموجب الاتفاق بإعفاء حاملي الجوازات الدبلوماسية وجوازات العمل من تأشيرة الدخول أو العبور أو الإقامة أو الخروج لمدة ثلاثين يوما، ابتداء من تاريخ دخول البلد الآخر، منبها إلى أن بإمكان أي طرف في هذا الاتفاق تعليقه عند الاقتضاء لحماية النظام العام أو الصحة العمومية شريطة أن يتم إشعار الطرف الآخر بذلك الإجراء.

وثمن السادة النواب خلال مداخلاتهم الاتفاقية، مبرزين دورها المحوري في تعزيز التعاون مع جمهورية الصين الشعبية التي تربطنا بها علاقات صداقة وتعاون متميزة.

وثمنوا جهود القطاع الهادفة لتطوير الدبلوماسية الموريتانية، مشيدين بالحضور الدبلوماسي الفاعل في المؤسسات الإقليمية والدولية.

وطالبوا بإنشاء بنية تحتية لائقة للبعثات الدبلوماسية في الخارج باعتبارها رمزا من رموز السيادة الوطنية، والقيام بإحصاء شامل لجالياتنا في الخارج، وفتح خطوط طيران مباشرة مع الدول التي توجد بها جاليات كبيرة.





كلمة رئيس الحزب في حفل اختتام الحوار الوطني الشامل 2016



راديو



حزب الاتحاد من أجل الجمهورية © جميع الحقوق محفوظـة 2017