عناوين الاخبار
  • انطلاقة الحملة على مستوى مقاطعة واد الناقه
  • فاطمة منت مالك تنسحب من حزب الرباط وتنضم للحزب “صور”
  • الأمين العام للحزب يحضر مؤتمر حزب العدالة والتنمية التركي
  • رئيس الحزب يعقد مؤتمرا صحفيا
  • تعيين زينب بنت اعلي سالم منسقة للائحة الوطنية للنساء
  • اعلان عن مكان وتاريخ افتتاح الحملة
  • اللوائح النهائية لمنسقي حملة الحزب في استحقاقات 2018
  • تعميم للمنسقين المكلفين بإدارة الحملة
  • مهرجان تعبوي لمناضلي الحزب بمقاطعة اركيز لدعم مرشحي الحزب
  • الإعلان عن تشكيلة المنسقية الوطنية للحملة لاستحقاقات 2018
  • مرشحي الحزب على اللائحة الوطنية والنساء ونيابيات انواكشوط
  • القيادي بحزب التجديد يعلن إنضمامه للحزب ويصدر بيان / بيان
  • مرشحو الحزب للنيابيات المقاطعية لاستحقاقات 2018
  • مرشحي الحزب على اللائحة الوطنية والنساء ونيابيات انواكشوط
  • تعميم
رئيس الجمهورية: اتفاق غامبيا انتصار لها وللمنطقة برمتها

PHOTO PRR FIN DIAL

نواكشوط,  21/01/2017  –  أكد رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لدى عودته فجر اليوم السبت إلى نواكشوط قادما من غامبيا، أن موريتانيا لعبت دورا محوريا في الوساطة التي افضت إلى اتفاق سياسي لحل المشكلة الغامبية، مثمنا الدور الذي قام به نظيره الغيني السيد ألفا كوندي في هذا الصدد.

وقال رئيس الجمهورية في رده على سؤال للوكالة الموريتانية للانباء إن النتائج التي تم الحصول عليها تجسيد لما اتفق عليه أمس الأول مع الرئيس الغامبي السابق السيد يحي جامي.

وابرز أن هذا الاتفاق انتصار لدعاة السلم على دعاة العنف ومن يقرعون طبول الحرب ظنا منهم أن بوسعهم تسوية هذه المشكلة وفق ذلك الخيار.

وأكد رئيس الجمهورية أن منطقتنا تحظى بأهمية بالغة ومن مسؤوليتنا جميعا المحافظة عليها وتجنيبها المخاطر، تفاديا لانضمامها إلى المناطق الثمانية المشتعلة في إفريقيا، وهو ما كان سيحدث لو تم تبني خيار العنف في حل المشكل الغامبي.

وأضاف أن حكمة وتضحية الرئيس الغامبي السابق والجهود المشتركة للوساطة، أفضت الى التوصل الى هذا الاتفاق التاريخي الذي هو انتصار للسلم والتنمية والاستقرار ليس في غامبيا وحدها وإنما في المنطقة برمتها.

وتوجه رئيس الجمهورية بالشكر للرئيس السابق يحي جاميه على التزامه بما تم الاتفاق عليه، مهنئا الشعب الغامبي على هذا الاتفاق المهم بالنسبة لغامبيا وجيرانها رغم عدم إدراك البعض منهم لذلك.

وهنأ رئيس الجمهورية الرئيس الغامبي المنتخب، حاثا إياه على الالتزام بهذا الاتفاق الذي سيعزز لحمة الشعب الغامبي وسيرسخ الاستقرار والأمن في هذا البلد، وتمنى أن يقوم الرئيس الجديد بتعزيز ما حققته غامبيا من مكاسب هامة.

وهنأ رئيس الجمهورية الرئيس المنتهية ولايته على قبول الهزيمة حفاظا على مكتسبات الشعب الغامبي.

وقال إن الاتفاق نص على مغادرة جاميه لغامبيا إلى دولة افريقية مع كامل الضمانات له ولأسرته ولمناصريه، وأن بوسعه الرجوع إلى بلده متى شاء وكيف شاء.

المصدر/ الوكالة الموريتانية للأنباء





خطاب السيد رئيس الحزب بمناسبة انطلاقة الأيام التشاورية



راديو



حزب الاتحاد من أجل الجمهورية © جميع الحقوق محفوظـة 2017