إعلانات وتعميمات

لجان حملة التعديلات الدستورية المقترحة على الشعب2017 UPR-listes

للمتابعة ...
عناوين الاخبار
  • رئيس الجمهورية يترأس مهرجانا جماهيريا حاشدا في روصو
  • جولةتفقد واطلاع لإدارةحملةالاستفتاء في اترارزةبكافةالمقرات
  • مونكل : مجموعة وازنة تلتحق بركب داعمي التعديلات الدستورية
  • لماذا الإصلاحات الدستورية .. انفوجرافيك
  • لجان حملة التعديلات الدستورية المقترحة على الشعب 2017
  • لجنة تنسيق العمل العمالي المتعلق بالحملة تبدأ أنشطتها اليوم
  • افتتاح الحملةالممهدةللتعديلات الدستوريةعلى مستوى ولايةتكانت
  • لجنة تنسيق هيئات المجتمع المدني بالحملة تبدأ أنشطتها اليوم
  • مهرجان الانطلاقة أَثبتَ تمسك الجماهير بالتعديلات الدستورية
  • مدير الحملة على مستوى مقاطعةواد الناقة يحضر لمهرجان اترارزة
  • بيان حول انتهاك إسرائيل للحرم القدسي والمسجد الأقصى
  • ملعب ملح يحتضن الإفتتاح الرسمي لحملة الإصلاحات الدستورية
  • لجان التنسيق على مستوى النقابات والمجتمع المدني والإعلامي
  • لجنةتنسيق هيئات المجتمع المدني في الحزب تعقد أول اجتماع لها
  • وجهاء القرى التابعةلواد الناقة يقررون المشاركة في الاستفتاء
  • تزامنا مع حملة التعديلات الحزب يطلق تطبيقا اخباريا
تهنئة الحزب بعد مصادقة الجمعية الوطنية على تعديلات الدستور

logo-de-lupr

بيـــــان

بعد مصادقة الجمعية الوطنية على التعديلات الدستورية المنبثقة عن الحوار الوطني الشامل ، فإن رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ، باسم كافة مناضلي الحزب وقيادته ، يهنئ فخامة رئيس الجمهورية والشعب الموريتاني على هذا النجاح الذي أظهر بجلاء قوة التفاف الشعب الموريتاني عبر ممثليه الشرعيين وراء الخيارات الوطنية الكبرى ، ووراء قيادة الرئيس محمد ولد عبد العزيز ومشروعه الوطني .

– ويتقدم بكامل الشكر والامتنان إلى كل نواب فريق حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بالجمعية الوطنية ومكتبه ، مشيدا بمثابرتهم وانضباطهم الحزبي وإخلاصهم ووطنيتهم , وتفانيهم في خدمة الديمقراطية وترسيخها ، وخدمة مشروع النهضة الوطنية بقيادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز .

– ويشكر ويهنئ كل نواب ائتلاف أحزاب الأغلبية على ما بذلوا من جهد ، وقدموا من خالص العمل خدمة للأغلبية ومشروعها الوطني ، وإظهارا لصلابة وقوة تضامنها ووحدتها.

يشكر كذلك كل نواب أحزاب المعارضة الوطنية الصادقة ، الذين دعموا هذه الإصلاحات الدستورية بالتصويت والطرح ، والذين أكدوا أن وطنيتهم تعلو كل خلاف ثانوي وعابر.

نشكر كذلك الحكومة وممثلها معالي الوزير جالو ممدو باتيا على حسن الأداء وقوة التقديم والإقناع .

– ونحن على ثقة عالية وحازمة بأن هذه الإصلاحات ستنال أكثر من ذلك دعما ومساندة على مستوى الغرفة العليا بالبرلمان ، التي ظل شيوخها دائما رواد الحكمة والعمل الوطني.

نواكشوط بتاريخ 09 مارس 2017





كلمة رئيس الحزب في حفل اختتام الحوار الوطني الشامل 2016



راديو



حزب الاتحاد من أجل الجمهورية © جميع الحقوق محفوظـة 2017