إعلانات وتعميمات

الاتحاد من أجل الجمهورية يبارك للشعب الموريتاني الذكرى 57 للإستقلال المجيد

للمتابعة ...
عناوين الاخبار
  • محطات من مشاركة الحزب في الزيارة الرئاسية لمدينة تيشيت/صور
  • رئيس الحزب يستقبل نائب رئيس المعهد الجمهوري الدولي
  • الحزب يصدر بيانا حول القدس
  • تحضيرا لإستقبال رئيس الجمهورية رئيس الحزب يصل تيشيت
  • تهنئة الحزب بعد اختتام فعاليات ذكرى الاستقلال الوطني المجيد
  • الامين التنفيذي المكلف بالشباب يتحدث عن ذكرى الاستقلال
  • حضور بارز لقادة وأطر الحزب في حفل رفع العلم الوطني / صور
  • خطاب رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزبز / كيهيدي
  • رفع العلم الوطني و عزف النشيد الوطني الجديدين / كيهيدي
  • مناضلو وقادة الحزب يستقبلون رئيس الجمهورية في مدينة كيهيدي
  • رئيس الحزب في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية في مدينة كيهيدي
  • تهنئة رئيس الحزب بمناسبة ذكرى الاستقلال الوطني
  • لجنة النساء تقدم 40 ماكينة خياطة هدية للنساء في كوركل
  • رئيس الحزب يصل مدينة كيهيدي استعدادا لتخليد ذكرى الاستقلال
  • رئيس الحزب يستقبل السفير الصيني في بلادنا
  • رئيس الحزب يستقبل سفير إيران لدى بلادنا
تهنئة رئيس الحزب بمناسبة عيد الأضحى

logo

تستعد بلادنا غدا لإستقبال عيد الأضحى المبارك للسنة 1438هــــ، عيد الفداء والتضحية، وبهذه المناسبة الإيمانية العظيمة يزف رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية أصدق التهاني وأحر التبريكات باسم كافة المنخرطين في الحزب من أطر ومناضلين و أنصار إلى فخامة رئيس الجمهورية الرئيس المؤسس السيد محمد ولد عبد العزيز وإلى الحكومة والشعب الموريتاني العظيم بمختلف أطيافه ومشاربه ومكوناته، وإلى كل أبناء الأمتين العربية والإسلامية بحلول هذه المناسبة العظيمة.

وتأسيا بكل القيم الإيمانية التي تبرز خلال هذه الأيام العظيمة، فإنه يتعين علينا جميعا كموريتانيين أوفياء للدين والوطن استلهام المعاني الرفيعة المستخلصة من هذا العيد تضحية وفداء ودفاعا عن الأمة وخياراتها ومكتسباتها، بكل ما يمثله من عظمة وقدسية ورمزية، وبوصفه رافدا ومعينا لا ينضب للسلوك وقيم التضحية في سبيل الله أولا، ثم في سبيل الشعب والوطن وذلك بالتعاضد ونبذ التفرقة والحقد، تأسيا بسنة الحبيب محمد رسول الله وأبينا إبراهيم عليهما أفضل الصلاة والسلام ، من تربية للنفوس على الحب والخير من أجل سيادة القيم السامية.

وبمناسبة هذه الذكرى المصحوبة بكل معاني الفداء في أيام الحج الأكبر ميقات الخشوع والرجاء والعودة إلى الله، نتمنى في حزب الاتحاد على المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة على بلدنا وعلى كافة شعوب الأمة العربية والإسلامية بالخير والبركة والرخاء والأمن والعافية إنه سميع مجيب.

عيدا سعيدا وكل عام وأنتم بخير.

 

الاتحاد من أجل الجمهورية الخميس 09 ذي الحجة 1438 للهجرة الموافق 31 أغسطس 2017 للميلاد





كلمة رئيس الحزب في حفل اختتام الحوار الوطني الشامل 2016



راديو



حزب الاتحاد من أجل الجمهورية © جميع الحقوق محفوظـة 2017