إعلانات وتعميمات

الاتحاد من أجل الجمهورية يبارك للشعب الموريتاني الذكرى 57 للإستقلال المجيد

للمتابعة ...
عناوين الاخبار
  • محطات من مشاركة الحزب في الزيارة الرئاسية لمدينة تيشيت/صور
  • رئيس الحزب يستقبل نائب رئيس المعهد الجمهوري الدولي
  • الحزب يصدر بيانا حول القدس
  • تحضيرا لإستقبال رئيس الجمهورية رئيس الحزب يصل تيشيت
  • تهنئة الحزب بعد اختتام فعاليات ذكرى الاستقلال الوطني المجيد
  • الامين التنفيذي المكلف بالشباب يتحدث عن ذكرى الاستقلال
  • حضور بارز لقادة وأطر الحزب في حفل رفع العلم الوطني / صور
  • خطاب رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزبز / كيهيدي
  • رفع العلم الوطني و عزف النشيد الوطني الجديدين / كيهيدي
  • مناضلو وقادة الحزب يستقبلون رئيس الجمهورية في مدينة كيهيدي
  • رئيس الحزب في طليعة مستقبلي رئيس الجمهورية في مدينة كيهيدي
  • تهنئة رئيس الحزب بمناسبة ذكرى الاستقلال الوطني
  • لجنة النساء تقدم 40 ماكينة خياطة هدية للنساء في كوركل
  • رئيس الحزب يصل مدينة كيهيدي استعدادا لتخليد ذكرى الاستقلال
  • رئيس الحزب يستقبل السفير الصيني في بلادنا
  • رئيس الحزب يستقبل سفير إيران لدى بلادنا
تهنئة رئيس الحزب بمناسبة العام الهجري الجديد

logo
تستعد بلادنا غدا لاستقبال السنة الهجرية الجديدة 1439 ، وبهذه المناسبة الكريمة فإن رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ليزف أصدق التهاني وأحر التبريكات باسم كافة المنخرطين في الحزب من أطر ومناضلين و أنصار إلى عموم الموريتانيين وعلى رأسهم فخامة رئيس الجمهورية الرئيس المؤسس السيد محمد ولد عبد العزيز وإلى الحكومة والشعب الموريتاني العظيم بمختلف أطيافه ومشاربه ومكوناته، وإلى كل أبناء الأمتين العربية والإسلامية بهذه المناسبة السعيدة التي تستحضر مرحلة حضارية حاسمة من تاريخ الإسلام المجيد وبناء دولته العظيمة .
فقد كانت هجرة نبينا عليه أفضل الصلوات وأزكى التسليم مناسبة غيرت مجرى تاريخ البشرية ، ونقلة من عباد الأصنام إلى توحيد الخالق, وهي درس راسخ في عِظم الانتقال من الفاسد إلى الصالح ومن الضار إلى الأكثر نفعا وفائدة، ومن هنا فإنه يتعين علينا جميعا كموريتانيين أوفياء للدين والوطن استلهام المعاني الرفيعة المستخلصة من هذه الذكرى، بكل ما يمثله من عظمة وقدسية لحماية الشعب والوطن وذلك بالتعاضد ونبذ التفرقة والحقد، تأسيا بسنة الحبيب محمد رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام، من تربية للنفوس على الحب والخير من أجل سيادة القيم السامية.
ومع توديعنا لسنة 1438هــــــــ، نتمنى في حزب الاتحاد على المولى عز وجل أن تكون السنة الجديدة حافلة بالإنجازات الوطنية ، وكل الأمن والأمان لموريتانيا ولكل الأطر والقياديين والمناضلين الحزبيين، من خلال تفانيهم في خدمة المواطن والمواطن .
سنة سعيدة وكل عام وأنتم بخير.
الاتحاد من أجل الجمهورية الخميس 30 ذو الحجة 1438 هــــ. الموافق الخميس21 سبتمبر2017 م.




كلمة رئيس الحزب في حفل اختتام الحوار الوطني الشامل 2016



راديو



حزب الاتحاد من أجل الجمهورية © جميع الحقوق محفوظـة 2017