ترأس السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر رئيس الحزب اليوم حفل انضمام جماعة الوئام والوحدة الوطنية إلى حزب الاتحاد.

وقد كان الحفل مناسبة عبر فيها السيد رئيس الحزب عن ترحيبه بهذه المجموعة النوعية، مؤكدا أن اختيارهم للحزب يتنزل في إطار قناعتهم بمشروعه المجتمعي وببرنامج فخامة رئيس الجمهورية، الذي يجعل على رأس أولوياته، بناء دولة قوية يشعر فيه الجميع بالإنصاف، وهو ما جسده فخامته من خلال الاعتناء بتحسين أوضاع المواطنين عموما، والأقل منهم دخلا خصوصا.

بدوره تحدث السيد حم محمد باسم الجماعة، حول اختيارها للحزب ضمن خيارات أخرى، لم يرق لها منها إلى حزب الاتحاد لمشروعه المتناغم مع توجهات الجماعة، ولاحتضانه لبرنامج "تعهداتي" لفخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، مؤكد أن هذه المجموعة بتعدد كفاءاتها ومشاربها ستكون تحت تصرف الحزب.

وقد حضر هذا الحفل كل من الخليل الطيب، نائب رئيس الحزب، أفال انكسالي الأمين العام للحزب، سيداتي سيد الخير مستشار معاون لرئيس الحزب، أحمد علي عمدة تيارت، الطالب المحجوب عمدة تفرغ زينة.

1

2

2

2

2

2

2