بيان صادرعن قيادة الحزب عقب اجتماعها بالرئيس المؤسس للحزب (صور)

اجتمع الأخ : محمد ولد عبد العزيز الرئيس المؤسس لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية مساء اليوم الأربعاء 20 نفمبر 2019م بلجنة تسيير الحزب وذلك في المقر الجديد للحزب ، وقد تمحورت النقاشات حول واقع الحزب وآفاقه .

وتميزت الجلسة بنقاشات مفتوحة من طرف أعضاء اللجنة ومداخلات بناءة تركزت حول مشروع الحزب ومستقبله .

وبخصوص النقطة الأولى : واقع الحزب فإن الحزب الذي تم تأسيسه 2009 شكل مشروعا مجتمعيا واكب العشرية الأخيرة والتي تميزت بإنجازات شاهدة في مختلف مناحي الحياة .

وقد طالب الرئيس المؤسس الحضور بالمضي قدما في تحقيق الأهداف التي على أساسها تم تأسيس الحزب والتي تتجاوز كونه مجرد حزب سياسي الى مشروع مجتمعي يواكب تطلعات المجتمع ، كما يشكل أساسا لترسيخ الديمقراطية في البلاد دون أن يكون مرتبطا بالأشخاص أوبا لسلطة .

كما يطمح أن يكون مشروعا وطنيا جامعا لكل الموريتانيين بمختلف ثقافاتهم وجهاتهم وألوانهم وأطيافهم الثقافية والسياسية .

أن هذا الطموح لموريتانيا هو الذي أملى علينا أن نقف بقوة خلف برنامج "تعهداتي" لفخامة الرئيس : محمد ولد الشيخ الغزواني حيث كان برنامجه تعبيرا جليا عن رؤيتنا ومشروعنا لموريتانيا وتحقيقه ضمان لعبور موريتانيا نحو أفق واعد من التنمية والنهوض والبناء .

كما حث الأخ الرئيس المؤسس قيادة الحزب على التحضير الجيد لاستئناف أشغال المؤتمر الثاني في أفق النصف الأول من شهر فبراير 2020.

كما طالب بإرساء قواعد إستراتيجية إعلامية للحزب تواكب نشاطاته وتمكن من التواصل مع الجمهوربشكل سريع وفعال .

PKK£?./