تعزية رئيس الحزب للشاعر أحمدو ولد عبد القادر إثر وفاة زوجه المرحومة /السالكه منت اسنيد

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي.

بنفوس يغشاها الألم والأسى وقلوب يعتصرها الحزن، مع صادق التسليم بقضاء الله وقدره علمنا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، بوفاة الأديبة والإعلامية الكبيرة السالكه بنت اسنيد، حرم الشاعر الكبير أحمدو ولد عبد القادر، وبهذه المناسبة الأليمة فإن رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ليرفع باسم كافة المنخرطين في الحزب من قيادات و أطر ومناضلين و أنصار، أحر تعازيهم القلبية إلى ذوي الفقيدة الأفاضل وخاصة النائب والأديب الكبير أحمدو ولد عبد القادر، وكل الأهل في اترارزة وجميع الموريتانيين إثر هذا المصاب الجلل، ونتمنى في حزب الاتحاد على المولى عز وجل أن يدخل الفقيدة واسع رحماته وفسيح جنانه، وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب.

 وإنا لله وإنا إليه راجعون.

 سيدي محمد ولد الطالب أعمر