قدم فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، تعازيه لأسر وذوي ضحايا حادث منطقة الشكات الذي وقع يوم أمس، مجددا الدعوة لكل المنقبين إلى الصرامة في الالتزام بإجراءات الحيطة والأمان.

وجاء في تغريدة له على حسابه في تويتر:

"على إثر الحادث الأليم الذي وقع بالأمس بمنطقة الشكات، وراح ضحيته عدد من مواطنينا، أترحم على الذين قضوا، وأتقدم بأصدق التعازي إلى أسرهم وذويهم مجددا الدعوة لكل المنقبين إلى الصرامة في التزام إجراءات الحيطة والأمان".