وصل رئيس الحزب السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر والوفد المرافق له مساء اليوم الجمعة 18 يونيو 2021 إلى مدينة نواذيبو، في إطار التحضير لتنظيم الحزب لورشة حول تعزيز الوحدة الوطنية، والقضاء على كافة مخلفات الرق، والتي تم تنظيمها حتى الآن في نواكشوط، وكيفة، وكيهيدي.

وكان في استقبال الوفد الحزبي بمدخل المدينة جمع غفير من مناضلي وأطر ولاية داخلت نواذيبو، عبروا من خلال ذلك عن دعمهم لبرامج وتوجهات الحزب، وتشبثهم ببرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وستنطلق الورشة الحزبية المذكورة صباح غد بحول الله بمدينة نواذيبو، وتحضرها هيئات الحزب ومنتخبيه في ولايات، آدرار، تيرس الزمور، إنشيري، بالإضافة إلى داخلت نواذيبو.

1

1

5

1

3

 

 

 

 

2

6