استقبل رئيس الحزب السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر ظهر اليوم الاثنين 21/06/2021، وفدا فلسطينيا من حركة المقاومة الإسلامية ، يقوده رئيس المكتب السياسي للحركة. وقد عبر السيد إسماعيل هنيه عن تشكراته لفخامة رئيس الجمهورية، ولحزب الاتحاد من اجل الجمهورية، وكل الطيف السياسي الوطني على الوقفة التضامنية، التي عبروا عنها خلال الاعتداءات الأخيرة على الشعب الفلسطيني.

وقد تحدث رئيس الحزب أثناء هذا اللقاء عن الموقف الموريتاني الرسمي والشعبي المشرف من القضية الفلسطينية، المستند إلى أحقية الشعب الفلسطيني في استقلاله على كامل أرضه.

وقد حضر اللقاء إلى جانب رئيس الحزب بعض نوابه وكذا بعض القيادات الحزبية.

 

1

1

1

1

4