نظمت اللجنة الوطنية لشباب الحزب مساء اليوم الخميس 15/07/2021 لقاء جمع رئيس الحزب السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر مع كوكبة من شباب حزب الاتحاد من أجل الجمهورية. وكان اللقاء فرصة لرئيس الحزب ليهنئ الشباب الاتحادي على جهوده الجبارة في الدفاع عن برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، مؤكدا أن الشباب يحظى بعناية خاصة من طرف فخامته، وسيجدون مكانتهم اللائقة في مشروعه المجتمعي، الذي طالبهم بالدفاع عنه أمام المرجفين والمكابرين. واستمع السيد رئيس الحزب إلى مداخلات الشباب واستشكالاتهم، وأجاب على أسئلتهم، مؤكدا أن كل ما طرحوا سيؤخذ في الحسبان من طرف قيادة الحزب. ورافق الرئيس أثناء هذا اللقاء نائبيه السيدين محمد يحي حرمة، والخليل الطيب، إضافة إلى الأمين العم للحزب السيد أفال انكسالي. وكان رئيس اللجنة الوطنية لشباب الحزب قد ألقى كلمة إفتتاحية رحب من خلالها برئيس الحزب والوفد المرافق له، مثمنا مثل هذا التجاوب من قيادة الحزب الذي لا شك سيسهم في خدمة المشروع المجتمعي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، منبها إلى أنه على شباب الحزب القيام بمسؤولياته كاملة في الدفاع عن هذا المشروع، كما أن الشباب لابد أن يأخذ مكانته المتقدمة في تسيير الشأن العام، كما عمل على ذلك برنامج "تعهداتي".

1

1

1

2

2

2

1

1

1

1

1

1

1

1

 

1

1