نظم الحزب الشيوعي الصيني والأحزاب العربية، صباح اليوم الأربعاء 25/08/2021 لقاء عبر "الفيزيو كونفرانص"، وذلك حول منشأ فيروس كوفيد19، وأهم السبل للقضاء على هذا الفيروس، والعمل على توحيد جهود البشرية لمواجهة انتشاره.

وقد حضر المؤتمر السيد يحيى أحمد الوقف، نائب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، حيث ألقى كلمة هامة، عبر من خلالها عن دعم الحزب لفكرة التشاور حول مثل هذه القضايا، مشيدا بمستوى التعاون بين الاتحاد من أجل الجمهورية والحزب الشيوعي الصيني، المؤسس على مصالح الشعبين الموريتاني والصيني، وفق إرادة القائدين محمد ولد الشيخ الغزواني وشي جين بينغ، ونوه بمستوى العلاقات التاريخية بين الدول العربية وجمهورية الصين الشعبية، والذي ساعد عبر التاريخ على مد جسور الثقة والاحترام بين الطرفين.

ودعا نائب رئيس الحزب إلى تحكيم العلم في قضية منشأ الفيروس من أجل الوصول إلى نتائج ذات مصداقية، وتؤدي إلى خدمة البشرية جمعاء.

1

1

1

1

1

1