المكتب التنفيذي يصدر بيانا بعد انتهاء اجتماعه اليوم

 المكتب التنفيذي يصدر بيانا بعد انتهاء اجتماعه اليوم

حزب الاتحاد من أجل الجمهورية

 

                                                                             بيـــــــــــــان

 

 

اجتمع المكتب التنفيذي للحزب يوم السبت 05/02/2022، بقصر المؤتمرات القديم بنواكشوط، تحت رئاسة السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر رئيس الحزب، وقد تمحور جدول الأعمال حول:

  • الحالة السياسية.
  • خطة عمل الحزب لسنة 2022.
  • مواكبة التوجهات المتعلقة بإنصاف الفئات الاجتماعية.
  • نقاط متفرقة.

 

و في بداية الاجتماع قدم رئيس الحزب تقريرا عن الوضعية السياسية الراهنة، ونشاطات الحزب ما بين الدورتين، وحث فيه على مضاعفة الجهود ومواكبة الإنجازات والاستعداد للتحديات، وأكد أن الحزب يلتزم بمواكبة مرحلة تاريخية هامة من البناء الوطني، بدأت منذ ما يزيد على سنتين، وتطرق إلى ما تم إنجازه حتى الآن خلال هذه المراحل، وأشاد بما تضمنه برنامج الحكومة الذي قدمه معالي الوزير الأول أمام البرلمان، وأثنى على دور الفريق البرلماني للحزب مثمنا بيانه بخصوص هذا الموضوع.

 

وطالب رئيس الحزب بهبة وطنية لدعم التوجهات العامة من اجل محاربة الفساد والمحافظة على ثروات الشعب.

 

وفي ختام كلمته أكد أن الحزب قدم حصاد سنة من النشاط السياسي والعمل الميداني، مواكبة لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

 

واستمع أعضاء المكتب إلى عرضين، كان الأول حول خطة عمل الحزب لسنة 2022، حيث أشاد بها واعتبرها تؤسس لمرحلة من العمل السياسي المؤسسي الجاد.

 

أما العرض الثاني فموضوعه مواكبة الحزب لتوجهات فخامة رئيس الجمهورية في إنصاف الفئات الاجتماعية الهشة.

 

وقرر المكتب:

  • عقد دورة عادية للمجلس الوطني للحزب، يوم 25 فبراير 2022، بعد ما تهيأت الظروف الصحية لذلك.
  • تشكيل لجان خاصة لرصد وتقييم العمل الحزبي.

 

و أوصى بمتابعة التحضير لعملية التشاور الوطني المرتقب.

 

 

نواكشوط،05/02/2022

 

المكتب التنفيذي